July 25, 2018

في محراب سباقات السرعة!

رالى فنلندا الخامس والأربعون، من ٢٦ إلى ٢٩ يوليو

في محراب سباقات السرعة!

بالنسبة للجولة الثامنة من الموسم، افتتح فريق ستروين توتال أبو ظبىWRT أحد أهم وأشهر الأحداث فى تاريخ WRC. ويمثل الفريق الفرنسى كلاّ من: Craig Breen, Scott Martin, Mads Østberg, Torstein Eriksen , Khalid Al Qassimi , Chris Patterson حيث تم التسابق بالسيارة C3 WRC المعدلة للمرة الثانية.

المزيد من التطوير لـ C3 WRC

في فنلندا، ربما أكثر من أي مكان آخر، يجب أن يتوحد المتسابق مع سيارته. ليصبح ذلك أمراً حاسماً للغاية فيما يتعلق بأحد أسرع المراحل في الموسم، حيث يتم التنافس عليها بين الغابات الفنلندية الكثيفة. وتاريخياً بوجود أربعة انتصارات عامة (٢٠٠٨ ، ٢٠١١ ، ٢٠١٢ و ٢٠١٦) كانت الانتصارات مضمونة في بلد الألف بحيرة، وأثبتت فريق ستروين توتال أبو ظبىWRT بالفعل قدرتها على اختيار الإعداد الصحيح لهذا الحدث غير العادي. حيث تميل الدقة إلى أن تكون أكثر أهمية من التحكم. مع إدخال هندسة المحور الأمامي الجديدة التي تم اختبارها بشكل تنافسي في رالي إستونيا الأخير من قبل كريج برين في إطار التحضير لفنلندا. ويقود السيارة الفرنسية كريغ برين ومادس أوستبيرغ مرة أخرى في ما يعتبره كلا السائقين واحدة من الجولات المفضلة لهذا العام. سوف يتطلع الإيرلندي والنرويجي أيضاً إلى الاستفادة إلى أقصى حد من خبرتهما الكبيرة في المراحل الفنلندية، مع ظهور ثمانية وإثنتي عشر مباراة سابقة على أسمائهما على التوالي وكل منهما له أفضل نتيجة – الثالث على المستوى العام. ومع ذلك، فإن خالد القاسمي، الذي عاد إلى الملاعب بعد أول ظهور له في الأرجنتين، سيتبنى نهجا مختلفا في السباق الذي يعرفه جيداً رغم أنه يشكل تحدياً كبيراً، فإن الهدف الوحيد للسائق الإماراتي هو أن يتدرج في فوزه ليصل إلى النهاية.

مراحل جديدة

وبالنظر إلى السرعة التي تم الوصول إليها على مدار مراحل السباق، فإن المعرفة القوية بالمضمار هي أمر حاسم للغاية من أجل الإعداد بدقة للقمم التي لا تعد ولا تحصى، الكبيرة والصغيرة، والتي شيدت سمعة هذا السباق على مر السنين. ومع ذلك، سيكون أكثر من عشرين في المئة من خط سير الرحلة جديداً هذا العام: الرحلة التجريبة ل ﭬيسالا، ومحطات جديدة كلياّ مثل Ässämäki (4/9) و Äänekoski (5/10) يوم الجمعة، Laukaa (20/22) يوم الأحد، بينما تم تغيير الآخرين فقط في أقسام معينة. وبالتالي سيطلب من الطاقم التحلي بشيء من التوازن وخاصة عند المرور الأول، ويجب أن يحرصوا – فى التسارع الكامل – على الخطوات والملحوظات التى تم أخذها فى مرحلة الاستطلاع والتي كانت على سرعات ابطأ بكثير. هذا السباق الصيفي الذي لا يمكن تفويته، يشتهر بحواف ضيقة للغاية تفصل تحكم ودقة المتسابقين، ليعد بأن يكون سباقا ساخنا بلا شك!

قم بتنزيل البيان الصحفي الكامل من CITROËN MEDIA CENTER: https://media.citroenracing.com/en/temple-speed